ملتقى للمدرسين العرب

المواضيع الأخيرة
» المكتبة الرقمية جامعة المدينة العالمية
الأربعاء يونيو 10, 2015 5:28 am من طرف بشرى البشائر

» جامعة المدينة العالمية
الأربعاء يونيو 10, 2015 5:23 am من طرف بشرى البشائر

» كلية العلوم الاسلامية جامعة المدينة العالمية
الأربعاء يونيو 10, 2015 5:18 am من طرف بشرى البشائر

» معهد تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها جامعة المدينة العالمية
الأربعاء يونيو 10, 2015 5:12 am من طرف بشرى البشائر

» مركز اللغات جامعة المدينة العالمية
الأربعاء يونيو 10, 2015 5:08 am من طرف بشرى البشائر

» وكالة البحوث والتطوير جامعة المدينة العالمية
الأربعاء يونيو 10, 2015 5:04 am من طرف بشرى البشائر

» مجلة جامعة المدينة العالمية
الأربعاء يونيو 10, 2015 4:56 am من طرف بشرى البشائر

» كلية العلوم المالية والإدارية جامعة المدينة العالمية
الأربعاء يونيو 10, 2015 4:47 am من طرف بشرى البشائر

» عمادة الدراسات العليا جامعة المدينة العالمية
الأربعاء يونيو 10, 2015 4:42 am من طرف بشرى البشائر

» مركز اللغات جامعة المدينة العالمية
الخميس مايو 21, 2015 8:28 am من طرف بشرى البشائر

تصويت

كيف تقيم دور التكنولوجيا في التعليم والتعلم ؟

 
 

استعرض النتائج


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

"نحو اتجاهات مدرسية جديدة "

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 "نحو اتجاهات مدرسية جديدة " في الأحد مايو 13, 2012 2:35 pm

عصام دلول


معلم ناجح ومتميز
معلم ناجح ومتميز
"نحو اتجاهات مدرسية جديدة "

برنامج تنمية مهنية على مستوى المدرسة

بشراكة بين المدارس المستهدفة ومبادرة التعليم الأردنية ( JEI ) والكادر العربي لتطوير وتحديث التعليم ومايكروسوفت في التعليم
وبالتعاون مع وزارة التربية والتعليم

تعريف بالبرامج:
 برنامج جديد من نوعه يستهدف التنمية المهنية على مستوى المدرسة في بنائه على توظيف مفاهيم إدارة التغيير.
 ينطلق البرنامج من بناء فريق تغيير مدرسي يكون أساسه المدير ومساعد المدير، ومشرف مختبر الحاسوب و9 معلمين من مباحث مختلفة ولكل من هؤلاء الأعضاء دور رئيس في إحداث التغيير في المدرسة.

مدة البرنامج : البرنامج دائم يستمر مع استمرار المدرسة، كيف؟ نقطة الانطلاق الأساسية في هذا البرنامج هي الالتزام المهني للمدرسة والالتزام المهني والشخصي لجميع أعضاء الفريق حيث يعتمد نجاح البرنامج على المشاركة الفاعلة لهؤلاء الأعضاء وحماسهم وتبنيهم للبرنامج وقدرتهم على تفعيل دور المعلمين الآخرين في المدرسة لمساندتهم على إحداث التغيير. ومن المهم قبل البدء بالبرنامج معرفة مدى تميز هذا البرنامج واختلافع عن برامج التدريب الأخرى التي تبدأ وتنتهي وتتطلب جهداً أثناء فترة التدريب فقط. فالالتزام بهذا البرنامج هو بداية جديدة لطريقة عمل جديدة في المدرسة لا تنتهي مع انتهاء البرنامج إنما تبدأ مع انتهاء البرنامج حين يبدأ عمل الفريق المدرسي على أرض الواقع وهنا يكمن تحدي الاستمرارية وتتميز المدارس المشاركة عن بعضها البعض.

 طبق البرنامج في 8 مدارس استكشافية في الأردن بمشاركة 12 منتسب من كل مدرسة، وبناء على النجاح الذي حققه البرنامج في المدارس 8 المشاركة سيتم تعميم التجربة في 40 مدرسة جديدة، وسيتم اختيار مدارس متميزة في إدارتها ومعلميها والأهم متميّزة بالتزامها التام بالبرنامج حيث أننا نبحث عن نموذج قادة في المدارس يمكن أن يقدموا نموذج نجاح حقيقي لبقية المدارس في المملكة.
 التغيير، التغيير، التغيير .. ما هو التغيير الذي يستهدفه البرنامج؟
o جعل المدرسة تعمل كوحدة واحدة لقيادة عملية التعليم والتعلّم في المدرسة انطلاقا من رؤية خاصة للمدرسة تنبثق من رؤية وزارة التربية والتعليم.
o تمكين فريق التطوير المدرسي من التخطيط لتطوير المدرسة وتحويل الخطط إلى إجراءات عملية في المدرسة يتم تقييم تطبيقها والعمل في ضوء النتائج.
o يهدف كل تطوير والتغير إلى تحسين عملية التعليم والتعلم في المدرسة وتحسين الطريقة التي تعمل بها المدرسة بحيث تكون قادرة على الاستغلال الأمثل لجميع مواردها البشرية والمادية.
o يتم تحسين عملية التعليم والتعلّم بالاستفادة من الامكانات التي تقدمها تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في هذا المجال بالاضافة إلى تفعيل استخدام الأساليب التربوية الحديثة في المدرسة.
o خلق فريق عمل مدرسي قيادة يقود المدرسة في تعلّم ما تحتاجه، توفير ما تحتاجه وإيجاد الحلول للمشاكل التي تواجهها بحيث يجعل هذا الفريق مدرسة متجددة دائما ومعتمدة على نفسها في تلبية احتياجاتها.

مراحل البرنامج: يتألف البرنامج من المراحل الآتية: مرحلة التدريب : مدة البرنامج التدريبي 6 أسابيع ويتضمن ورشات عمل أسبوعية ( ورشتان أسبوعيا مدة كل واحدة منهما ساعتان ونصف ) ومتابعة ميدانية تأخذ شكل الزيارات الصفية واللقاءات الفردية والجماعية مع المشاركين حيث سيتواجد المدرب في كل مدرسة على مدى يوم أثناء الدوام.
 يتم تدريب كل مدرستين معا في فترة الأسابيع الأولى من البرنامج مما يتيح الفرصة لمعلمي المدرستين ليتبادل المعرفة والخبرات ويؤدي إلى خلق مجتمعات مهنية وتعلّمية.
 بعد الأسبوع الرابع ستعقد ورشات العمل لكل مدرسة على حدة مرة في الأسبوع حتى الأسبوع السادس. سيتيح هذا افجراء إعطاء الفرصة لمعلمي المدرسة الواحدة للعمل معا على تطوير خطة التطوير لمدرستهم التي تتضمن رؤية المدرسة والاستراتيجيات اللازمة لإحداث التغيير.
 مرحلة المتابعة بعد انتهاء البرنامج: حيث سيتم خلالها متابعة أداء المدرسة وتقدمها في تطبيق خطتها وتحقيق التغيير الذي تم التخطيط له. وستكون هذه المتابعة منظمة وتتضمن الزيارات الصفية واللقاءات الفردية والجماعية لدعم الفريق الذي يطبق.

الأسس الرئيسية التي يقوم عليها برنامج " نحو اتجاهات مدرسية جديدة "
يقوم البرنامج على مبدأ التطوير والتغيير المنشودين في العملية التعليمية التعلّمية يعتمدان على العنصر البشري أكثر من العنصر التكنولوجي. لذلك بناء على احتياجات المدارس الاستكشافية وبالتنسيق مع مبادرة التعليم الأردنية قام الكادر العربي بإعداد هذا البرنامج التدريبي المبني على حاجات المتدربين أنفسهم باعتبارهم محور العملية التدريبية. فالبرنامج يعتمد بالدرجة الأولى على المتدربين أنفسهم والتزامهم وتعاونهم ومشاركتهم الفاعلة. حيث يتم اعداد المتدربين للقيام بمشاريع تخدم الرؤية المدرسية وتعمل على توظيف المصادر البشرية والتكنولوجية والمادية المتاحة.

ويمر المتدرّب في سلسلة من المراحل التي تساعد على تأهيله وتمكينه وتزويده بالمعرفة والمهارات والكفايات اللازمة له للمضي قدما في مسيرة التغيير التي تهدف إلى تجويد التعليم وتحسين مخرجاته.

ففي الجانب المعرفي يتم تزويد المتدرب بالمتطلبات اللازمة لتنمية خبراته واشباع الحاجات المعرفية لديه لمسايرة التطورات الحديثة في المجال العلمي والتكنولوجي ويتم تقديم المعرفة في صورة أساسيات أو مفاهيم متماسكة بحيث تمنح المتدرب إدراكا ووعيا بالهياكل البنائية في كل مجال معرفي مع مراعاة التكامل والتساند في تكوين البناء المعرفي العام للمتدرب.

وفي جانب المهارات يتم مساعدة المتدرب على اكتساب المهارات الوظيفية المناسبة وفي مقدمتها تنمية مهارات التعلم الذاتي باعتباره الأداة الرئيسة في بناء الشخصية المستقلة التي تمكن الفرد من التعلّم المستمر.

وفي جانب الاتجاهات يركز البرنامج على تهيئة بيئة نشطة تستثير التفكير والتأمل وتتوافر فيها القدورة ويتم فيها التفاعل والحوار بما يتيح للمتدرب اكتساب الميول والاتجاهات والقيم الإيجابية تجاه العمل.

لذلك فإن الأسس الرئيسية التي يقوم عليها البرنامج " نحو اتجاهات مدرسية جديدة " هي :
 التعلّم المبني على احتياجات المتدربيّن
 التعلّم التعاوني
 التعلّم النشط
 التعلّم الذاتي
 التعلّم بالعمل
 تبادل المهارات والخبرات
 الدعم الميداني
 ادارة التغيير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى